المصلحة الذاتية للدول الغنية تعني تدهور أزمة اللاجئين لا تحسنها

نشرت منظمة العفو الدولية اليوم تقييماً شاملاً للأزمة العالمية للاجئين، قالت فيه إن الدول الغنية أبدت افتقارها التام للقيادة وتحمل المسؤولية، إذ لم تجد بأساً ولا عيباً في أن تتحمل 10 دول فقط عبء استيعاب 56% من إجمالي اللاجئين في العالم، رغم أن نصيب هذه الدول من إجمالي الناتج المحلي العالمي لا يبلغ 2.5%. وفي تقريرها الصادر تحت عنوان: « التصدي للأزمة العالمية للاجئين: من التملص عن المسؤولية إلى تقاسمها »، توثق المنظمة الأوضاع المحفوفة بالمخاطر التي يواجهها الكثيرون من اللاجئين البالغ عددهم 21 مليوناً في مختلف أنحاء العالم. فبينما بات الكثير…

Share Button
Read More